Now Playing Tracks

beeaimd:

ما الحب إثم !!!!!!

قال قوم : إنّ المحبّة إثم !…..ويح بعض النفوس ما أغباها
إنّ نفسا لم يشرق الحبّ فيها..هي نفس لم تدر ما معناها
خوّفوني جهنّما و لظاها……….أيّ شيء جهنّم و لظاها ؟
ليس عند الإله نار لذي حبّ ،….و نار الإنسان لا أخشاها !
أنا بالحبّ قد وصلت إلى نفسي …و بالحبّ قد عرفت الله !

heroinscarlet:

St. Demetrios

القديس العظيم ديمتريوس، في زمن مكسيميانوس الملك. وكان شابا مسيحيا تقيا من أهل مدينة تسالونيكي. وقد حصل علي علوم كثيرة وبالأكثر علوم الكنيسة الأرثوذكسية. وكان يعلم دائما وينذر باسم السيد المسيح، فرد كثيرين إلى الإيمان فسعوا به لدي الملك مكسيميانوس فأمر بإحضاره واتفق عند حضوره إن كان عند الملك رجل مصارع، قوي الجسم، ضخم التكوين. قد فاق أهل زمانه بقوته. وكان الملك يحبه ويفتخر به حتى انه خصص أموالا طائلة جائزة لمن يتغلب عليه. فتقدم رجل مسيحي يسمي نسطر من بين الحاضرين وقتئذ وسال القديس ديمتريوس إن يصلي من اجله، ويصلب بيده المقدسة علي جسمه فصلي عليه القديس ورشمه بعلامة الصليب المقدس الذي لا يغلب كل من اعتمد عليه. ومن ثم تقدم وطلب مصارعة ذلك القوي الذي يعتز به الملك. ولما صارعه انتصر عليه. فاغتم الملك لذلك وخجل وتعجب كيف تغلب نسطر عليه، وسال الجند عن سر ذلك فاعلموه إن رجلا يدعي ديمتريوس صلي عليه وصلب علي وجهه. فغضب الملك علي القديس وأمر بضربه إلى إن يبخر لألهته ويسجد لها. ولما لم يطعه أمر بطعنه بالحراب حتى يتمزق جسمه ويموت. فاعلموا القديس بذلك ليخيفوه لعله ينثني عن الإيمان بالمسيح ويسجد للأصنام. فقال لهم: اعملوا ما شئتم. فأنني لا اسجد ولا أبخر إلا لربي يسوع الإله الحق. فضربه الجند بالحراب إلى إن اسلم روحه الطاهرة. ولما طرحت جثته المقدسة أخذها بعض المسيحيين، ووضعوها في تابوت من الرخام وبقي مخفيا إلى إن انقضي زمن الاضطهاد، فأظهره الذي كان موضوعا عنده. وبنيت له كنيسة عظيمة بتسالونيكي، ووضعوا جسده فيها. وكانت تجري باسمه عجائب كثيرة. ويسيل منه كل يوم دهن طيب فيه شفاء لمن يأخذه بأمانة، وخاصة في يوم عيده فانه في ذلك اليوم يسيل منه اكثر من كل يوم أخر إذ يسيل من حوائط الكنيسة ومن الأعمدة. ومع كثرة المجتمعين فأنهم جميعا يحصلون عليه بما يرفعونه عن الحوائط ويضعونه في أوعيتهم. ومن عاين ذلك من الكهنة الأبرار وحكى وشهد به.

شفاعته تكون معنا ولربنا المجد دائمًا أبديًا آمين.

(Source: apantaortodoxias.blogspot.de)

البعض يبرر التطرف في الداخل تجاه اصحاب الارض بتطرف دول الغرب الكافر تجاه المؤمن المهاجر في الخارج ( و هذا كذب )
الحل سهل و بسيط ، أترك انت و عائلتك بلاد الكفر المتطرفة و ارجع الي بلدك مره اخري بلد الامن و الايمان و احترام الانسان
لكن بالنسبة للكفار في الداخل فهم احفاد اصحاب الارض منذ عشرة الاف سنة

#M_C

dramoor:
مُحب الصمت  القريب الي الله المتحدث الي الله سرا ينير الرب دروبه دائما 
المسيح بصمتة فضح بيلاطس و الرجل بصمتة ينتصر علي المجد الباطل 

"The lover of silence draws close to God.  He talks to Him in secret, and God enlightens him.  
Jesus, by His silence, shamed Pilate; and a man, by his silence, conquers vainglory.”

~St. John Climacus

(art via OrthodoxWayofLife)

dramoor:

"Another secret to life lies in the truth that all the things we are trying to avoid (difficulty, discomfort, hardship, conflict, self-sacrifice, enduring, hunger, weariness, loss, etc.) are actually the very opportunities allowed by God in order for us to grow. ‘Rest is necessary,’ the ascetical Fathers assure us, ‘but growth only occurs during times of struggle’."

~Priest Thaddaeus Hardenbrook

A person often meets his destiny on the road he took to avoid it.” ~Jean de La Fontaine

(art via pravmir.com)

dramoor:

"God is not partial: He calls each one into existence with personal love, and endows each human with the potential to share His own life. St. Peter using the terminology of his time said that we are called to ‘become partakers of the divine nature’ [2 Peter 1:4]. And that is what holiness is: ‘Be holy, for I am Holy, and I will that you have all that I have, unreservedly’."

~Archimandrite Kyrillos

(art via web)

لا تضطرب إذا كنت لا تشعر بمحبة الله في نفسك، ولكن فكر في الرب و رحمتة و حمايتة لك  من الخطية و سوف تقوم نعمتة بتعليمك كل شيء 
- القديس سلوان الآثوسي 
Don’t be troubled if you don’t feel the love of God in yourself, but think about the Lord, that He is merciful, and guard yourself from sins, and the grace of God will teach you.
- St. Silouan the Athonite
We make Tumblr themes